موسى بن أبي جابر بطلا لكروية المعلمين بالسويق بنسختها 20

0 44

بفوزها على مدرسة الأحنف بضربات الترجيح

موسى بن أبي جابر بطلا لكروية المعلمين بالسويق بنسختها 20

السويق : سعيد الهنداسي

تصوير: صدى الغليل الاعلامي

توج فريق مدرسة موسى بن أبي جابر بلقبها الأول في بطولة المعلمين بولاية السويق للعام 2023 في النسخة 20 للبطولة .

حيث شهد الملعب الفرعي بنادي السويق احتضان اللقاء الختامي للبطولة والذي أقيم تحت رعاية الدكتور وليد بن طالب الهاشمي مدير عام تعليمية شمال الباطنة ، وبحضور الدكتور صالح الناصري مدير إدارة التربية والتعليم بالسويق وإدارة المدرستين وعدد كبير من التربويين وعشاق كرة القدم .

شوط اول :

شهد الشوط الأول حماسا كبيرا من الفريقين مع أفضلية واضحة لفريق مدرسة الأحنف بفضل تحركات لاعبينه مكتوم السعدي احمد البارحي وانتشارهم الجيد وتواجد أحسن لاعب وهداف الفريق سلطان البوسعيدي ويقظة دفاعاته ومن خلفهم أفضل حارس في البطولة محمد العدوي ، مع تراجع واضح لفريق مدرسة موسى بن أبي جابر في هذا الشوط على الرغم من تواجد أسماء كانت مؤثرة وفي مقدمتها قيس الخميسي أفضل لاعب في البطولة وعبدالله الهاشمي ،مما جعل دفاعات الفريق ومن خلفهم حارس المرمى يتحملون العبئ الأكبر في هذا الشوط ليحتسب حكم اللقاء خطا في منطقة 18 بعد ارتكاب دفاعت موسى بن أبي جابر إعاقة للاعبي الأحنف يتقدم لها المهاجم والهداف سلطان البوسعيدي ويسددها أرضية خاطفة تسكن شباك حارس موسى بن أبي جابر معلنا اول أهداف المباراة .

بعد الهدف شهدت المباراة محاولات من لاعبي مدرسة موسى من اجل العودة في المباراة وأضاع مهاجميه عدة فرص إلا ان صلابة مدافعي مدرسة موسى وخلفهم الحارس حالت دون ذلك لينتهي الشوط الأول بتقدم مدرسة الأحنف بهدف دون رد.

عودة طبيعية :

في الشوط الثاني عاد لاعبي مدرسة موسى بن أبي جابر الى أجواء اللقاء من حيث كانت نهاية الشوط الأول هجوم مستمر مع تنوع الهجمات سواء من العمق أو عن طريق الأطراف مع ترابط الخطوط وتماسكها في رغبة صريحة من اجل العودة للمباراة وتسجيل هدف التعديل ، وكان لا بد من خلال هذا الضغط ان يتولد انفجار هجومي كبير وهذا ما تحقق على نهاية الشوط الثاني الذي شهد محاولات مدرسة الأحنف في الحفاظ على الهدف والاعتماد على المرتدات ، إلا ان إصرار لاعبي مدرسة موسى في العودة لأجواء اللقاء وتسجيل هدف التعديل اكبر من محاولات الأحنف في البقاء على الوضع كما هو ، وهذا ما تحقق بعد هجوم متواصل ليسجل هداف البطولة قيس الخميسي هدف التعديل والعودة لنقطة البداية لتستمر الدقائق الأخيرة من عمر المباراة من محاولات الفريقين من اجل تسجيل هدف الفوز لكن دون جدوى لتنتهي الأشواط الأصلية بالتعادل .

ضربات الحظ الترجيحية :

بعد هذا التعادل كان لا بد من اللجوء الى ضربات الحظ الترجيحية حسب نظام البطولة من خلال علامة الجزاء والتي يلعب فيها التركيز والحظ دورا كبيرا مع امتلاك كلا الفريقين لاعبين مميزين في التسديد وهدافين رائعين في هز الشباك بالإضافة الى حارسي مرمى كان لهما دور كبير في وصول الفريقين الى المباراة النهائية ولان المباراة النهائية لا بد لها من فائز وخاسر تمكن لاعبي فريق موسى بن أبي جابر من تسجيل هدفين عن طريق كلا من عبدالله الهاشمي وقيس الخميسي ، في المقابل أضاع لاعبي فريق الأحنف ضربتي جزاء عن طريق سلطان البوسعيدي واحمد البارحي ليتوج فريق مدرسة موسى بن أبي جابر بلقب البطولة وهو لقبه الأول ويسجل اسمه في قائمة الأبطال لهذه البطولة .

تتويج الأبطال:

عقب النهائي الكبير قام راعي الحفل الدكتور وليد الهاشمي بتتويج الفريقين حيث تسلم فريق مدرسة الأحنف كاس المركز الثاني والميدليات الفضية ، فيما كانت الفرحة الأكبر عند لاعبي ومعلمي وإداريي مدرسة موسى بن أبي جابر لحظة تتويجهم بلقب البطولة والكأس الغالية والميدليات الذهبية ، فيما ذهبت جائزة أحسن لاعب من نصيب سلطان البوسعيدي من مدرسة الأحنف ، وكذلك جائزة أفضل حارس لزميله في الفريق محمد العدوي ، فيما توج لاعب مدرسة موسى بن أبي جابر قيس الخميسي بلقب هداف البطولة برصيد 13 هدفا .

نجاح تنظيمي :

شهدت بطولة المعلمين بالسويق في نسختها 20 نجاح تنظيمي على اعلي مستوى من خلال التنظيم الأكثر من رائع بتواجد خبرات إدارية وتنظيمية من قبل المعلمين المشرفين على البطولة بالإضافة الى الرعايات التي حظيت بها البطولة والتعاون الملموس من قبل المؤسسات والشركات والأفراد بالولاية والاهتمام والمتابعة من مديرية التربية والتعليم بشمال الباطنة وإدارة التربية والتعليم بالسويق كل ذلك كان كفيلا بنجاح البطولة استمراريتها لعقدين من الزمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.